الرئيسية / تاريخ لواء اسكندرون / 74 سنة لم يغير العثمانيون إرهابهم البشع للعرب

74 سنة لم يغير العثمانيون إرهابهم البشع للعرب

عريضة إحتجاج مرفوعة للجنة الدولية 11 حزيران 1938

عريضة إحتجاج مرفوعة للجنة الدولية 11 حزيران 1938

تحدثنا سابقاً عن المضايقات التي حدثت أثناء الإنتخابات التي حدثت في أنطاكية و عن عمليات التزوير التي حصلت أثناء الإنتخابات و تطويع عدد من رجال الدرك الجدد و خصوصاً ممن كان مسجل في الطائفة التركية و إدخالهم إلى أنطاكية ليشاركوا مثلهم مثل أهل أنطاكية في الإنتخابات و ذلك للتزوير في النتائج و غلبة الطائفة التركية على العرب ..

من بين المضايقات و بالرغم من التزوير أن كل مواطن من أنطاكية لا يسجل نفسه في الطائفة التركية يتعرض لأبشع أنواع المضايقات من تهجير و ضرب و إعتداء ..
هذه الوثيقة تبين صورة لعريضة إحتجاج مرفوعة للجنة الدولية 11 حزيران 1938

المصدر :قضية لواء اسكندرون – محمد علي زرقة ص53

ملاحظة : أتمنى أن تقارنوا بين ما حدث في تلك الفترة من 74 سنة من قبل الأتراك .. و ما يحدث من الإرهاب المدعوم من قبل الأتراك الآن .. من ليس معنا .. يقتل , يشرد , تغتصب الأرض و العرض .. للأسف نفس الإستعمار الهمجي و الفكر الصهيوني ..

Поделиться в соц. сетях

Share to Google Buzz
Share to Google Plus
Share to LiveJournal
Share to MyWorld
Share to Odnoklassniki

عن lewiska

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*